هروب
قل بربك كيف أهرب منك إليك؟
كل السحب صارت بعيدة
ولا مطرا في أفقك وأفقي أصابه قحط فريد
النبض لك رغم البعاد قلبي يرابط عند حروفك
يقرئك السلام ..
أسكنتك وتيني ..
وعرشك ..في مملكة إحتلالك صار بحضن الصبر وليدا
كل آهاتي نفضتها ..غربلت لك قمرا ينير دروب قلبك ..
وأحضن طيفك ..
وحدتي قاتلة ..
تاهت بوصلتي بين ثناياك ..
كيف أرسمك ؟
كيف أكتبك؟
عبوري غزوة شوق وحنين
في حبك جمر
وفي عشقك بحر
أنت ملاذي الأخير ..
تعالي
إلى نبضي تكوني عنواني
لتسمعيه وكل أسراري
ففي سمائي مطرك حياتي وجنتي
أكتبك جمر إشتعالي بين ثناياك
وأهيم فيك بكل تضاريس مملكتك
قدك وكلك على بعضك مقامي
فيك أتفنن في ضروب العشق إنتمائي
يامن لها وتيني إحتراقي
كل الذي مر بيننا
سنة في الآنام
كتبت لتحيا
وأحيا فيك مقامي
تعالي نكتب قصة عشقنا
في عالمي أنت قمري

انت فنائي